تفاصيل الخبر

'جي.بي.مورجان': أوروبا ستواجه 8 سنوات أخرى من معدلات الفائدة السالبة
الخميس ١٩ سبتمبر ٢٠١٩
"جي.بي.مورجان": أوروبا ستواجه 8 سنوات أخرى من معدلات الفائدة السالبة

قال محلل في بنك "جي.بي.مورجان" إن احتمالات الركود الاقتصادي العالمي ترتفع على الرغم من السياسة التيسيرية من البنوك المركزية الكبرى، مشيراً إلى أن أوروبا ستواجه 8 سنوات أخرى من معدلات الفائدة السالبة.

وكان المركزي الأوروبي خفض معدل الفائدة على تسهيلات الودائع إلى -0.5 بالمائة في اجتماع الأسبوع الماضي، كما أعلن عودة العمل ببرنامج شراء السندات.

وأضاف "بوب ميشيل" المدير العالمي لاستثمارات الدخل الثابت في بنك الاستثمار الأمريكي في مذكرة للعملاء، امس : "بالنظر إلى بطء التعافي في هذه الدورة الاقتصادية، فإننا نتوقع أن يكون الركود المقبل واضحاً" وفقاً لصحيفة "فايننشال تايمز".

وتابع المحلل: "قد تكون السياسة النقدية قادرة على إطالة الدورة الحالية، لكننا في النهاية لا نعتقد أنها يمكن أن تمنع الركود". 

وأضاف "ميشيل": "في النهاية، ستحتاج هذه الدورة الاقتصادية إلى رؤية تحول حاسم من السياسة النقدية إلى السياسة المالية".

واستبعد المحلل انتهاء ظاهرة معدلات الفائدة السالبة، مشيراً إلى أن أوروبا سوف تواجة ثماني سنوات أخرى من معدلات الفائدة السالبة والتي بدأتها منطقة اليورو في يونيو/حزيران 2014 لمواجة التباطؤ الاقتصادي.

وأوضح "ميشيل" أن الركود الاقتصادي العالمي يلوح في الأوفق مع تصاعد التوترات التجارية في العالم والذي يضر الصناعات التحويلية.

مباشر انفو